منتــدى آل صنـدوقــــــة
اخي
عزيزي الزائر / عزيزتي الزائرة يرجي التكرم بتسجبل الدخول اذا كنت عضو معنا
او التسجيل ان لم تكن عضو وترغب في الانضمام الي اسرة المنتدي
سنتشرف بتسجيلك
شكرا
ادارة المنتدي

منتــدى آل صنـدوقــــــة

منتدى يهدف الى التعارف والتواصل بين كافة ابناء آل صندوقة الكرام في كل مكان
 
الرئيسيةاليوميةمكتبة الصورس .و .جبحـثالمجموعاتالتسجيلدخول



شاطر | 
 

 بيان أمور يحتاج إليها الناظر في علم الأنساب

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
زهرة الحجاب
عضو فعال


عدد المساهمات : 28
نقاط : 353944
تاريخ التسجيل : 10/03/2009
الموقع الموقع : فلسطين

مُساهمةموضوع: بيان أمور يحتاج إليها الناظر في علم الأنساب   7/2/2010, 23:42

أولاً: قال الماوردي: "إذا تباعدت الأنساب صارت القبائل شعوبًا والعمائر قبائل"، أي تصير البطون عمائر، والافخاذ بطونًا، والفصائل أفخاذًا، والحادث بعد ذلك من النسب فصائل.

* ثانيًا: ذكر الجوهري [2] أن القبائل هي بنو أب واحد، أي أن قبائل العرب راجعة إلى أب واحد لكن ذكر بعضهم أنه يستثنى من هذا ثلاث قبائل وهي: تَنُّوخ، والعتق، وغسان فإن كل قبيلة منها مجتمعة من عدة بطون، قال القلقشندي [3]: "نعم الأب الواحد قد يكون أبًا لعدة بطون ثم أبو القبيلة قد يكون له عدة أولاد فيحدث عن بعضهم قبيلة أو قبائل فينسب إليه من هو منهم ويبقى بلا ولد، أو يولد له ولم يشتهر ولده فينسب إلى القبيلة الأولى".

* ثالثًا: إذا اشتمل النسب على طبقتين فأكثر كهاشم وقريش ومضر وعدنان جاز لمن في الدرجة الاخيرة من النسب أن ينتسب إلى الجميع أي يجوز مثلاً لبني هاشم أن ينتسبوا إلى هاشم وإلى قريش وإلى مضر وإلى عدنان فيقال في أحدهم: الهاشمي، والقرشي، والمضري، والعدناني.

* رابعًا: قد يُنظم الرجل إلى غير قبيلته بالحلف والموالاة فينتسب إليهم فيقال: فلان حليف بني فلان أو مولاهم كما يقال في الإمام البخاري: "الجُعفي مولاهم".

* خامسًا: إذا كان الرجل من قبيلة ثم دخل قبيلة أخرى جاز أن ينتسب إلى قبيلته الاولى وأن ينتسب إلى القبيلة التي دخل فيها، وأن ينتسب إلى القبيلتين معًا مثل أن يقال: فلان التيمي ثم الوائلي.

* سادسًا: القبائل في الغالب تسمى باسم الأب الوالد للقبيلة كربيعة ومضر والاوس والخزرج، وقد تسمى القبيلة باسم أم القبيلة كبجيلة، وقد يقع اللقب على القبيلة بحدوث سبب كغسان حيث نزلوا على ماء يسمى غسانًا فسموا به.

* سابعًا: أسماء القبائل في اصطلاح العرب على خمسة أضرب:

1- أن يطلق على القبيلة لفظة الأب معاد ومدين وثمود، وأكثر ما يكون ذلك في القبائل والشعوب في الازمان المتقدمة.

2- أن يطلق على القبيلة لفظ البنوة فيقال مثلاً: "بنو فلان"، واكثر ما يكون ذلك في البطون والأفخاذ والقبائل الصغار لا سيما في الأزمان المتأخرة.

3- أن تَرِدَ القبيلة بلفظ الجمع مع الألف واللام كالطالبيين والجعافرة، وأكثر ما يكون ذلك في المتأخرين.

4- أن يُعبر عنها بآل فلان كآل ربيعة وءال فضل وءال علي وما أشبه ذلك، وأكثر ما يكون ذلك في الأزمنة المتاخرة لا سيما في عرب الشام في زماننا، والمراد بالآل هنا الأهل والاسرة.

5- أن يُعبر عنها بأولاد فلان ولا يوجد ذلك إلا في المتأخرين في أفخاذ العرب على قلة.

* ثامنًا: إذا كان في القبيلة اسمان متوافقان كالحارث والحارث وما أشبه ذلك وأحدهما من ولد الآخر أو بعده عبروا عن الوالد السابق منهما بالأكبر، وعن الولد والمتاخر منهما بالأصغر، وربما وقع ذلك في الأخوين إذا كان أحدهما أكبر من الآخر.
الهوامش:

---------------------
[1] نهاية الأرب ص/29-32 بتصرف.
[2] الصحاح 5/1797.
[3] نهاية الارب ص/29


منقول من موقع ديوان الاشراف الادارسة ... للفائدة
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
بيان أمور يحتاج إليها الناظر في علم الأنساب
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتــدى آل صنـدوقــــــة :: ابحاث في علم الانساب-
انتقل الى: